الإفصاح عن مشاعرك المجروحة إلى الله | World Challenge

الإفصاح عن مشاعرك المجروحة إلى الله

David Wilkerson (1931-2011)July 18, 2019

"فَٱطْرَحُوا كُلَّ خُبْثٍ وَكُلَّ مَكْرٍ وَٱلرِّيَاءَ وَٱلْحَسَدَ وَكُلَّ مَذَمَّةٍ ، وَكَأَطْفَالٍ مَوْلُودِينَ ٱلْآنَ، ٱشْتَهُوا ٱللَّبَنَ ٱلْعَقْلِيَّ ٱلْعَدِيمَ ٱلْغِشِّ لِكَيْ تَنْمُوا بِهِ." (1 بطرس 2: 1-2).

لا تلوم الله  لعدم استجابته  لصلواتك إذا كان لديك ضغينة نحو شخص آخر في قلبك.  وضع  المسيح إرشادات واضحة لنا - لن يتعامل مع أي شخص لديه روح غاضبة لا ترحم.  علينا أن "نضع جانبا" مثل هذه المواقف.  قانون صلاة الله واضح في هذا الأمر: "فَأُرِيدُ أَنْ يُصَلِّيَ ٱلرِّجَالُ فِي كُلِّ مَكَانٍ ، رَافِعِينَ أَيَادِيَ طَاهِرَةً ، بِدُونِ غَضَبٍ وَلَا جِدَالٍ."تِيمُوثَاوُسَ ٱلْأُولَى 2:8 AVD.

هل لديك مشاعر قاسية تختزنها في قلبك؟  لا تنظراليها كما لو  لديك الحق في الانغماس فيها.  يأخذ الله مثل هذه الأمور على محمل الجد  وأن كل الخلاف والاحتكاك بين الإخوة والأخوات المسيحيين يحزن قلبه أكثر من كل خطايا الأشرار.

إذا كنت تعتقد أن صلواتك غير مقتدرة ، فتأكد من أنك لن تتأثر من مشاعرك المؤلمة أو سوء المعاملة من الآخرين.  يدفع الشيطان المسيحيين بذكاء إلى أن يكونوا أكثر حساسية لمشاعرهم من صوت الروح.  هذا يمكن أن يؤدي إلى روح الانتقام عندما ينبغي أن يكون هناك روح الغفران والمحبة.  نعم ، حتى أولئك الذين يؤذونك أكثر هم يستحقون المغفرة باسم يسوع.

لا تستسلم لمشاعرك المجروحة والرغبة في الانتقام ،  ادخل الى مخدعك للصلاة في الخفاء وتوقع معجزة الخلاص.  قال يسوع ليصلي ، "وَٱغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا كَمَا نَغْفِرُ نَحْنُ أَيْضًا لِلْمُذْنِبِينَ إِلَيْنَا." (إنجيل متي ٦: ١٢).

الوقت مقصر ويوم الرب قريب.  ضع قلبك على متابعة كلمات النبي ميخا: "قَدْ أَخْبَرَكَ أَيُّهَا ٱلْإِنْسَانُ مَا هُوَ صَالِحٌ ، وَمَاذَا يَطْلُبُهُ مِنْكَ ٱلرَّبُّ، إِلَّا أَنْ تَصْنَعَ ٱلْحَقَّ وَتُحِبَّ ٱلرَّحْمَةَ ، وَتَسْلُكَ مُتَوَاضِعًا مَعَ إِلَهِكَ؟ "(ميخا 6: 8).

Download PDF