الحفاظ على حياة الصلاة | World Challenge

الحفاظ على حياة الصلاة

David Wilkerson (1931-2011)February 14, 2020

لقد سمعنا حديثًا عن مؤامرات على مر السنين ، لكن هناك اهم مؤامرة  تهم ابونا السماوي - وهو مخطط يستهدف المسيحيين الذين وضعوا قلوبهم بشكل مباشر على الدخول في ملء المسيح.  تهدف هذه المؤامرة إلى إحباط خطة الله لإقامة جيش من الناس الالقديسين - رجالًا ونساءً مكرسين تمامًا لقيادة يسوع في حياتهم.  دعنا نسميه مخطط الإعاقة.

الشيطان يرتعب من المسيحيين الذين هم في جوع وعطش  للبر.  في الواقع ، إنه يخشى صلاة القديسين أكثر مما يخشى ألف سنة في السلاسل.  تبدو الصلاة المقتدرة لمتشفع واحد مثل الرعد الهائج في كهوف الجحيم.  لهذا السبب يعمل الشيطان بجد لتشتيت انتباه أتباع السيد المسيح .

واحدة من الحيل المفضلة للعدو هي تقديم الاحتياجات الإنسانية التي تتطلب اهتمامنا.  نصرخ ، "يا رب ، كيف يمكنني ان اترك وإهمل أولئك المجروحين؟" الجواب من الرب ، "كيف يمكنك ان تهملني؟" هذا هو جوهر القضية.

هل يمكن لأي شخص أو أي شيء أن يكون أكثر أهمية لنا من ربنا؟  هل يجب أن تمنعنا أي حاجة أو جرح من مقابلة الرب نفسه؟  حتى يسوع ابتعد عن الاحتياج الإنساني الهائل من حوله حتى يتمكن من التواصل بهدوء مع أبيه السماوي.  يأتي وقت في حياة كل مسيحي عندما يقول: "يمكنك الانتظار.  سأعود ولكن أولاً يجب أن أقضي وقتًا في الصلاة.  نفسي في جوع ويجب أن أتغذى على كلمة الله.  إذا لم أقضي وقتًا في خلوة مع الرب ، فليس لدي شيء أقدمه لك سوى تعاطفي الإنساني الضعيف ".

من أجل الحفاظ وحماية  وقت صلاتك وتحمل جميع المكايد الشيطانية ، يمكنك القيام بثلاثة أشياء:

1. جعل الشركة مع الرب هدفك الأساسي في الحياة.  أعلن أيوب "مِنْ وَصِيَّةِ شَفَتَيْهِ لَمْ أَبْرَحْ. أَكْثَرَ مِنْ فَرِيضَتِي ذَخَرْتُ كَلَامَ فِيهِ." (أيوب 23: 12).

2. اعتبر خلوتك مع الله شيئ مقدس اكثر من أي مواعيد مع الناس - بغض النظر عن من هم!

3. ارفض وميز كل إعاقات قد  تعترضك من كل قوتك بسلطانك الروحي الخارق للطبيعة على تلك المعوقات.

ادخل إلى ملئ مسيرتك مع المسيح ، كما خطط الله لك.

Download PDF