حتى في اسوأ يوم من ايام | World Challenge

حتى في اسوأ يوم من ايام

Gary WilkersonMay 13, 2019

 قدوس ومسموح  - يُقصد بهذين العنصرين المهمين في حياة يسوع أن يكوناجزءًا من حياتنا أيضًا.  نحن مدعوون لأن نكون قديسين وممسوحين لكنبعض المسيحيين قد ينقصهم هذين العنصرين.  "أعيش حياةأخلاقية صالحة وأبذل قصارى جهدي لأكون تقيا - لكن قديسا ؟ ومسموحا؟ كيف يمكن أن يحدث ذلك ، مع الأخذ في الاعتبار فشلي ؟ "

 مباشرة من فم بطرس: "لِأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «كُونُوا قِدِّيسِينَ لِأَنِّي أَنَا قُدُّوسٌ ». "(رسالة بطرس الأولى ١: ١٦).  الطريقة الوحيدة لتحقيق ذلك هي إذا أعطانايسوع قداسته ومسحته.  وهذا هو بالضبط ما فعله من خلال تضحيته الكاملة لنا!

 لمدة ثلاث وثلاثين عامًا ، عاش المسيح على الأرض ، مما يعكس تمامًا  دوافعهوكلامه وافعاله الطاهرة.  لو كان مذنباً بارتكاب خطية واحدة فقط ، لما دفعثمن كل خطايانا.  ولكن من خلال حياته المثالية الكاملة على الأرض ، فإنالثمن الذي دفعه عن خطايا العالم كله لا ثمن  ولا حد له.

 لم يعتبرعمل المسيح من أجلنا - صلبه وموته وقيامته - عمل لتطهيرنا منالخطيئة فقط. بل اعطانا  بره ايضا.  تأمل في هذا الشيء المدهش: في حينأن كل خطايانا وقعت عليه ، فإن بره يقع علينا.  أحد الخطايا التي يجبنتطهر منها هو الاعتقاد العميق بأن تصرفاتنا تجعلنا أبرار.  لا يمكننا أبدًاكسب طريقنا إلى مستوى أعلى من البر ؛  نحن بارين  به وحده فقط.

 يشهد بولس قائلاً: "وَأُوجَدَ فِيهِ، وَلَيْسَ لِي بِرِّي ٱلَّذِي مِنَ ٱلنَّامُوسِ ، بَلِ ٱلَّذِيبِإِيمَانِ ٱلْمَسِيحِ ، ٱلْبِرُّ ٱلَّذِي مِنَ ٱللهِ بِٱلْإِيمَانِ. "(فيلبي 3: 9 ، NLT).

 ربما تشعر بالقداسة في الأيام التي تكون فيها على ما يرام ؛  وأنت تعبدوانت على وعي  بالله بكل الطرق.  لكن هذا خطأ جسيم  لأنك لا يمكن أنتكون أكثرقداسة بدون دم يسوع ، دم يسوع فقط  يجعلك قديسا حتى فيأسوأ يوم .  من خلال قوته ، أنت شاهده الصالح ليس فقط في الأوقات الجيدةولكن في الأوقات السيئة.  تضحيته تحررك من الخطية وتجعلك باراً.

Download PDF