رد فعل الله على مخططات الشيطان | World Challenge

رد فعل الله على مخططات الشيطان

Carter ConlonFebruary 8, 2020

قال يسوع ذات مرة في يوحنا ١٠:١٠: "السَّارِقُ لَا يَأْتِي إِلّا لِيَسْرِقَ وَيَذْبَحَ وَيُهْلِكَ. أَمَّا أَنَا فَقَدْ أَتَيْتُ لِتَكُونَ لَهُمْ حَيَاةٌ، بَلْ مِلْءُ الْحَيَاةِ!

هناك صراع محتدم ، حرب في السماوات ، وأصبح الأشخاص الذين يعيشون بلا فكر الهي تحت  وطأته.  تنفتح قلوبهم للظلمة ويبدأون في عمل ضد ما يعرفونه غالي علي قلب الله.

في كتاب إستير ، تدرج رجل يدعى هامان في الحكومة ليحتل المرتبة الثانية في السلطة.  لقد أراد أن يرضخ الجميع لرؤيته لما ينبغي أن يكون عليه المجتمع.  ومع ذلك ، رفضت مجموعة معينة من الناس الانحناء إلى الشر.  ومن هذه المجموعة رجل واحد عند باب الملك  المسماة مردخاي ، من أتباع الله المخلصين.  أستساط  هامان غضبا  وكرها ضد مردخاي وجميع اليهود الذين مثلهم ، وأقنع الملك بإصدار قوانين بهدف نهائي لإبادة هؤلاء الناس من المجتمع.

بمعنى آخر ، قام هامان بما فعله الزعماء و ما يريد  الشيطان بنفسه ان يفعل ، وهو ما حاول دائمًا القيام به - إصدار قوانين لتهديد، أذية ،ووضع حدود لشعب الله وضرره  في حياتهم  ليقولوا، "نحن كمجتمع مع نظامنا الجديد أفضل حالا."

إذن ما هو رد فعل الله لهذا؟  قال الرسول بولس في سفر كورنثوس أن الله "فَاتَّخِذُوا الْعِبْرَةَ مِنْ دَعْوَتِكُمْ أَيُّهَا الإِخْوَةُ: فَلَيْسَ بَيْنَكُمْ كَثِيرُونَ مِنَ الْحُكَمَاءِ حِكْمَةً بَشَرِيَّةً، وَلا كَثِيرُونَ مِنَ الْمُقْتَدِرِينَ، وَلا كَثِيرُونَ مِنَ النُّبَلاءِ. بَلْ إِنَّ اللهَ قَدِ اخْتَارَ مَا هُوَ جَاهِلٌ فِي الْعَالَمِ لِيُخْجِلَ الْحُكَمَاءَ. وَقَدِ اخْتَارَ اللهُ مَا هُوَ ضَعِيفٌ فِي الْعَالَمِ لِيُخْجِلَ الْمُقْتَدِرِينَ. وَقَدِ اخْتَارَ اللهُ مَا كَانَ فِي الْعَالَمِ وَضِيعاً وَمُحْتَقَراً وَعَدِيمَ الشَّأْنِ، لِيُزِيلَ مَالَهُ شَأْنٌ."، (راجع ) كورنثوس الأولي  1: 26-28)

في هذه الحالة ، أقام  الله بالعناية الإلهية فتاة يهودية تدعى أستير في قصر الملك.  عندما دعاها الله للدخول وان تتشفع من أجل شعبها ، لم تكن أستير متأكدة من وضعها في مكانة الملك زوجها لأنه لم يدعها إلى حضوره لمدة ثلاثين يومًا.  لكن على الرغم من مخاوفها ، عرفت أنها لا تزال عروس الملك!  لقد قررت أنه مهما كلفها الأمر ، فإنها ستستغل أي تأثير لديها من أجل إنقاذ شعبها.  أعطاها الله نعمة وما قصده  العدو للشر ، حوله الله الي الصالح والخير.

تماما مثل استير ، لديك قوة أكثر جدا مما تدرك.  أنت لست مجرد لاعب إحتياطي  في مجتمع غارق في الظلمة.  أنت عروس الملك - السلطة المطلقة.  مجدا لله!

التحق كارتر كونلون بالفريق الرعوي في كنيسة التايمز سكوير في عام ١٩٩٤ بدعوة من القس المؤسس ، ديفيد ويلكيرسون ، وعُين   كبير الرعاة ٢٠٠١.

Download PDF