عندما يؤدي العمل الضئيل الشأن إلى النصر | World Challenge

عندما يؤدي العمل الضئيل الشأن إلى النصر

Tim DilenaJuly 25, 2020

نعلم جميعًا قصة داود - الراعي الشاب الذي أصبح بطلاً عندما هزم العملاق الفلسطيني جليات.  كان داود الابن الأصغر لذلك الرجل الذي اسمه يسي ، الذي كان أبناؤه الثلاثة الأكبر يخدمون في جيش الملك شاول.  أرسل والدهم يسي ابنه داود إلى ساحة المعركة للتحقق من إخوانه واتخاذ بعض الأمدادات لهم." «خُذْ لِإِخْوَتِكَ إِيفَةً مِنْ هَذَا ٱلْفَرِيكِ ، وَهَذِهِ ٱلْعَشَرَ ٱلْخُبْزَاتِ وَٱرْكُضْ إِلَى ٱلْمَحَلَّةِ إِلَى إِخْوَتِكَ. وَهَذِهِ ٱلْعَشَرَ ٱلْقِطْعَاتِ مِنَ ٱلْجُبْنِ قَدِّمْهَا لِرَئِيسِ ٱلْأَلْفِ، وَٱفْتَقِدْ سَلَامَةَ إِخْوَتِكَ وَخُذْ مِنْهُمْ عُرْبُونًا . وَكَانَ شَاوُلُ وَهُمْ وَجَمِيعُ رِجَالِ إِسْرَائِيلَ فِي وَادِي ٱلْبُطْمِ يُحَارِبُونَ ٱلْفِلِسْطِينِيِّينَ. فَبَكَّرَ دَاوُدُ صَبَاحًا … وَذَهَبَ."

صَمُوئِيلَ ٱلْأَوَّلُ 17:17-20 AVD

طلب  والد داود منه أن يفعل شيئًا قليل الأهمية وأطاع ، ولم يتخيل أبدًا أن هذه المهمة غيرت شآن كبير ستؤدي إلى انتصار كبير له ولإسرائيل وللله.  كان داود جريئًا وانتهى به الأمر بقتل جليات ، الذي كان يسخر من رجال إسرائيل بلا هوادة - وهو عمل من شأنه أن يحدد حياته .(اقرأ القصة الكاملة ) 17: 23-51)

فكر بالأمر.  لم يكن الروح القدس يحرك داود ليأخذ لإخوته الجبن ، بل ذهب لأن والده أمره بذلك.  كان داود يقوم بتوصيل الجبن ، وهو عمل خدمي صغير لا يكاد يذكر أهميته، عندما تم وضعه بشكل خارق للمصير الذي خطط الله له.

قال هدسون تايلور ، المبشر البريطاني للصين ، "العمل الصغير هو شيء صغير الشآن ، لكن الإخلاص في الأشياء الصغيرة شيء عظيم."

يبدأ دخولك إلى مصيرك بمهام متواضعة قد لا تتطابق حتى مع ما تريد القيام به.  يجب اجتياز اختبار التواضع.  لم يتم اختيار الكثير من الناس لمحاربة العملاق لأنهم لا يريدون مهمة الجبن!

انتقل من بداية الكتاب المقدس إلى النهاية مرارًا وتكرارًا ، ستجد قصص الرجال والنساء ذوي القلوب والعقول والأرواح الخادمة الذين جعلوا العالم مكانًا أفضل بكثير!

لم يقل موسى ، "لا أقوم بالعمل الصحراوي".  لم تقل راعوث: "أنا لا أقوم بعمل حماتي."

نوح لم يقل "أنا لا أقوم بصنع السفن".  لم تقل ماري ، "أنا لا ألد وأنا عذراء" .

لم يقل بولس ، "أنا لا أكتب رسائل".  لم يقل يسوع ، "أنا لا اُعلق علي الصليب."

كن المؤمن الذي يقوم  بالخدمة الذي تبدو غير مهمة في طريقك للعثور على مصيرك في المسيح.  حتي توصيل الجبن!

بعد رعاية تجمع داخل المدينة في ديترويت لمدة ثلاثين عامًا ، عمل القس تيم في بروكلين تابرناكل في مدينة نيويورك لمدة خمس سنوات وتم رعايته في لافاييت ، لويزيانا. أصبح راعي أول في كنيسة تايمز سكوير في مايو ٢٠٢٠.

Download PDF