لقد تم تبنيك | World Challenge

لقد تم تبنيك

David Wilkerson (1931-2011)January 23, 2020

نحن الذين نعيش في عصر العهد الجديد قد اُعطى لنا  شهادة عظيمة.  ليس فقط لدينا أعمال يسوع لنتأمل فيها ، ولكن أيضا الأعمال العظيمة لكنيسة القرن الأول.  أضف إلى ذلك أن ألفي عام من رجال الله " يقومون بأعمال أعظم من هؤلاء" ، ونلقي نظرة على من هو أبانا السماوي.

قد تقول ، "أعرف الرب.  لدي علاقة حميمة معه وأعرف من أكون أنا في المسيح." ومع ذلك ، قد يقول لك يسوع ،" هذا صحيح ، لقد كنا معًا لفترة طويلة ، ومع ذلك لا تزال لا تعرف الله كأب لك. "  الغرض من العلاقة الحميمة مع يسوع هو الحصول على اعلان من هو الآب.

الله يريد ان يعلن لنا عن ذاته كأب - أب سماوي!  صلى يسوع ، "لِيَكُونَ ٱلْجَمِيعُ وَاحِدًا ، كَمَا أَنَّكَ أَنْتَ أَيُّهَا ٱلْآبُ فِيَّ وَأَنَا فِيكَ ، لِيَكُونُوا هُمْ أَيْضًا وَاحِدًا فِينَا، لِيُؤْمِنَ ٱلْعَالَمُ أَنَّكَ أَرْسَلْتَنِي. وَأَنَا قَدْ أَعْطَيْتُهُمُ ٱلْمَجْدَ ٱلَّذِي أَعْطَيْتَنِي ، لِيَكُونُوا وَاحِدًا كَمَا أَنَّنَا نَحْنُ وَاحِدٌ." (يوحنا 17: 21-22).  كان يسوع يقول هنا ، "أنت تقول أنك تريد أن تعرفني ، وهذا أمر جيد ، لكن الآن أريدك أن تعرف أبي كما أعرفه وتستمتع به."

لم يخترك الله فقط ، بل تبناك كأبن له.  ويطلب منك روحه القدوس أن تصرخ ، " يا أبي" له ، قائلا ، "لقد جعلتني وريثًا مشتركًا ، أخا ليسوع.  أنت حقاً لي! "

كم هو رائع أن تعرف أنه اختار كل واحد منا أن يكون ابنًا له على أساس المحبة والرحمة فقط.  يقول لك في رحمته: "أريدك - اخترتك - لأنني أريد أن أكون أبًا لك".

سلم له  كل ما تحبه كل محبة هذا العالم وإتبعه اليوم!

Download PDF