لك فكر المسيح | World Challenge

لك فكر المسيح

Gary WilkersonOctober 26, 2020

على الرغم من أننا يمكن أن نتحرر من الإدانة ، إلا أننا لن نتحرر تمامًا من المعارك التي تهاجم الذهن.  كما يشير بولس ، هذه فقط طبيعة العالم الروحي الذي نتحرك فيه. " فَإِنَّ مُصَارَعَتَنَا لَيْسَتْ مَعَ دَمٍ وَلَحْمٍ ، بَلْ مَعَ ٱلرُّؤَسَاءِ ، مَعَ ٱلسَّلَاطِينِ، مَعَ وُلَاةِ ٱلْعَالَمِ عَلَى ظُلْمَةِ هَذَا ٱلدَّهْرِ ، مَعَ أَجْنَادِ ٱلشَّرِّ ٱلرُّوحِيَّةِ فِي ٱلسَّمَاوِيَّاتِ."(أفسس 12: 6).

عندما نتعمق في كلمة الله ، تصبح وعوده في النهاية أقوى في أذهاننا من أي رسالة يرسلها العدو.  إن كلمة الله ذات السلطان تكسر قيود الخوف والشك وعدم الإيمان التي تعيقنا.  " «لِأَنَّهُ مَنْ عَرَفَ فِكْرَ ٱلرَّبِّ فَيُعَلِّمَهُ ؟». وَأَمَّا نَحْنُ فَلَنَا فِكْرُ ٱلْمَسِيحِ."(كورنثوس الأولى 2:16).

إليكم جانب آخر من جوانب حضور الله فينا: يكون لنا فكر المسيح.  مهما كانت معارك الذهن  التي نواجهها ، فإن موقفنا دائمًا هو النصرة ، لأننا نعيش ونتحرك في حضور الله.  حتى في أسوأ أيامنا ، نحن متماسكون ، ومدعمون ، ونعيش في سلام بحياة وفكر المسيح فينا.  ومع ذلك ، فإن كسر القيود ليس سوى بداية عمل يسوع فينا.  كلما أمضينا وقتًا معه ، كلما جهزنا أكثر للقيام بأعماله: " لِأَجْلِ هَذَا أُظْهِرَ ٱبْنُ ٱللهِ لِكَيْ يَنْقُضَ أَعْمَالَ إِبْلِيسَ." (1 يوحنا 3: 8).

للقيام بأعمال يسوع ، علينا أن نعيش حياة يسوع.  قد يبدو لك هذا بدعة ، ولكن كما تكون تعليمات يوحنا ، " مَنْ قَالَ: إِنَّهُ ثَابِتٌ فِيهِ يَنْبَغِي أَنَّهُ كَمَا سَلَكَ ذَاكَ هَكَذَا يَسْلُكُ هُوَ أَيْضًا." (يوحنا الأولى 2: 6).  إذا لم نحمل حضور المسيح في حياتنا اليومية ، فنحن ببساطة لا نملك الحق في القيام بأعماله.  لماذا ؟  لأن تلك الأعمال تنبثق في حضوره.  قال يسوع حتى عن نفسه ، " فَأَجَابَ يَسُوعُ وَقَالَ لَهُمُ: «ٱلْحَقَّ ٱلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: لَا يَقْدِرُ ٱلِٱبْنُ أَنْ يَعْمَلَ مِنْ نَفْسِهِ شَيْئًا إِلَّا مَا يَنْظُرُ ٱلْآبَ يَعْمَلُ. لِأَنْ مَهْمَا عَمِلَ ذَاكَ فَهَذَا يَعْمَلُهُ ٱلِٱبْنُ كَذَلِكَ." (يوحنا 5:19).

العلاقة الحميمة معه هي بداية تمكيننا من القيام بأعماله هنا على الأرض.  لا يمكننا ببساطة المضي قدمًا في تلك الأعمال بدون هذه العلاقة.  أحثك على مقابلة مخلصك في الصلاة يوميا.  ذكّر نفسك بوعوده الرائعة من خلال كلمته واعلم أنه أمين لإرشادك بالروح القدس.  اجعل هذه خطوتك الأولى في القيام بأعمال يسوع: أن تعرفه معرفة حميمة.  إنه عمل يمكنك أن تبدأه اليوم.

Download PDF