ما يدفعك لان تحب | World Challenge

ما يدفعك لان تحب

David Wilkerson (1931-2011)June 30, 2020

تركز معظم العظات على الآيات والعجائب التي أداها الرسل ، أو الثلاثة آلاف الذين تم خلاصهم في يوم واحد ، أو ألسنة النار الملتهبة المشهورة التي ظهرت.  لكننا لا نسمع كثيراعن حدث واحد أصبح أعظم عجب للجميع.  أعاد هذا الحدث الجموع إلى دولهم مع انطباع حي لا لبس فيه عن من هو يسوع.

بين عشية وضحاها ، ظهرت الآلاف من لافتات للبيع أمام منازل في جميع أنحاء أورشليم والمنطقة المحيطة بها.  يقول الكتاب ، " وَجَمِيعُ ٱلَّذِينَ آمَنُوا كَانُوا مَعًا، وَكَانَ عِنْدَهُمْ كُلُّ شَيْءٍ مُشْتَرَكًا. وَٱلْأَمْلَاكُ وَٱلْمُقْتَنَيَاتُ كَانُوا يَبِيعُونَهَا وَيَقْسِمُونَهَا بَيْنَ ٱلْجَمِيعِ، كَمَا يَكُونُ لِكُلِّ وَاحِدٍ ٱحْتِيَاجٌ."(أعمال الرسل 2:44).  -45 ؛ 4: 34-35).

تخيل هذا المشهد في أورشليم!  فجأة تم بيع العديد من المنازل والكثير من الأراضي الزراعية ، بالإضافة إلى السلع المنزلية مثل الأثاث والملابس والحرف اليدوية والأواني والمقالي والأعمال الفنية.

كان على المتفرجين أن يسألوا ، "ما الذي يحدث؟  هل هؤلاء الناس يعرفون شيئا لا نعرفه؟ "  سيرد أي مؤمن: "لا ، نحن من أتباع يسوع وعندما سلمنا قلوبنا للمسيح ،  روحه القدوس غيّرنا.  الآن نقوم بعمل الله ونجمع الأموال للفقراء والمحتاجين ".

كيف أحدث الروح القدس هذا التغيير المفاجئ في القلب لدى أولئك المؤمنين الجدد في أورشليم؟  كان من خلال تنشيط وتحريك  قلوبهم بكلمات يسوع: " لِأَنِّي جُعْتُ فَأَطْعَمْتُمُونِي. عَطِشْتُ فَسَقَيْتُمُونِي. كُنْتُ غَرِيبًا فَآوَيْتُمُونِي. عُرْيَانًا فَكَسَوْتُمُونِي. مَرِيضًا فَزُرْتُمُونِي. مَحْبُوسًا فَأَتَيْتُمْ إِلَيَّ."(متى 25: 35-36).

ادرك هؤلاء المؤمنون أنهم لا يستطيعون العيش بنفس الطريقة المعتادة مرة أخرى.  فجأة رأوا مدى جدية الأمر في ان يمثلوا يسوع حقًا مما دفعهم إلى منازلهم للعثور على كل ما لم يحتاجوا إليه ثم نقل هذه البضائع إلى الشوارع لبيعها.  ببساطة ، أعطتهم كلمة السيد المسيح اتجاهًا جديدًا تجاه محبة واهتمام  المحتاجين.

إذا صرخت لله من أجل لمسته وتطلب منه ان يهبك شغف جديد ليسوع ، ستؤخذ في رحلة عظيمة بالروح القدس.  في مرحلة ما على هذا الطريق ، سوف ينتهي بك الأمر في مواجهة تحدي يسوع لك لرعاية الآخرين.

Download PDF