هل أنت مشتت في العبادة؟ | World Challenge

هل أنت مشتت في العبادة؟

David Wilkerson (1931-2011)December 19, 2019

أريد أن أتحدث إليكم عن التشتيت الذهني أثناء الصلاة وترك العبادة - وخاصة في بيت الله.  دعا يسوع الناس المنافقين الذين جاءوا إلى محضره بكلمات الثناء ، ولكن عقولهم وقلوبهم كانت مشغولة.  لقد تحدث إليهم مباشرة قائلاً: "أنت تعطيني فمك وشفتيك - لكن عقلك في مكان آخر. قلبك ليس بقريب مني!"

ماذا عنك؟  على الأرجح ، أنت موجود في بيت الله لمدة ساعة كل أسبوع.  إذاً ، موجود بجسدك فقط في الكنيسة - لكن أين ذهنك وقلبك؟  يقول فمك ، "أعبدك يا ​​رب" - ولكن هل قلبك يبعد ألف ميل؟  إلى أين أفكارك تأخذك أثناء العبادة والتسبيح؟

ليس شيئا هينا أن تدخل بيت الله لتعبده!  "فَقَالَ مُوسَى لِهَارُونَ: «هَذَا مَا تَكَلَّمَ بِهِ ٱلرَّبُّ قَائِلًا: فِي ٱلْقَرِيبِينَ مِنِّي أَتَقَدَّسُ ، وَأَمَامَ جَمِيعِ ٱلشَّعْبِ أَتَمَجَّدُ ». "(لاويين 10: 3).  لقد قال الله لموسى: "لن أُعامل كشخص عادي!  إذا كنت ستدخل محضري ، يجب أن تكون امامي مقدسا.  يجب على كل من يقترب من قدسي أن يفعل ذلك بحذر واكتراث -  لمجدي وجلالي ".

نحن لسنا نلفظ أي شيء في محضر الرب دون  ان يكون من ما القلب والروح.  أوامر يسوع ، "ٱللهُ رُوحٌ. وَٱلَّذِينَ يَسْجُدُونَ لَهُ فَبِالرُّوحِ وَٱلْحَقِّ يَنْبَغِي أَنْ يَسْجُدُوا »." (يوحنا 4: 24).

بيت الله هو بيت العبادة.  عندما ندخل ، علينا أن نضع جانباً كل الجسد، اصرخ "يا رب ، أنا لست حيث يجب أن أكون ولكني أحبك!  ضع سور من نار حول فكري ودعني أتي  إليك مقدمًا لك ذبيحة تسبيح بكل فكري وقلبي! "

الله يحبك ويعرف القوة التي تطلقها العبادة الخالصة  بروحك.  يجعلك أقوى من أسد وأكبر من عملاق ، يسقط كل جدار وحصون  يأتي ضدك.  الحمد لله!

Download PDF